تشجيع البحث والدراسة في حقل دراسات المرأة

إن مجال دراسات المرأة يعتبر من مجالات التخصص الحديثة في العالم بصفة عامة وفي العالم العربي بصفة أخص وذلك لجملة من الظروف والأوضاع الخاصة بالمجتمعات العربية التي تلفت الانتباه بعيدا عن المجال ولا تعتبره من المجالات التي تستأهل اهتمام الباحثين ناهيك عن التخصص فيه تحديدا. فرغم أن بعض الجامعات العربية تطرح مقررات في دراسات المرأة سواء في مرحلة البكالوريوس أو مرحلة الدراسات العليا، إلا أن المشاهد هو أن هذا يمثل الاستثناء وليس القاعدة . والواقع الكمي والنوعي للمقررات الدراسية في مجال المرأة في معظم جامعات الدول العربية يعتبر واحدا من أهم أسباب انصراف الدارسين ليس فقط عن التخصص في دراسات المرأة في مرحلة الدراسات العليا بل حتى عن مجرد إجراء دراسات متخصصة في هذا المجال . فهناك، من ثم ، ندرة في رسائل الماجستير والدكتوراه في هذا المجال وكذلكفي الدراسات التي تجري في موضوع المرأة على تنوعها في البلاد العربية، أما الدراسات الموجودة بالفعل فيندر أن يقوم بها متخصصون في المجال .

لذلك فقد تبنت منظمة المرأة العربية عدة أنشطة لتشجيع البحث والدراسة في مجال المرأة هي:

   

إصدارات المنظمة